professional members
Ahmed Adel Vip Founder user hide earnings
mohamed Vip achieve

$0.55

this week
the most profitable subscribers this week
Ahmed Adel Vip Founder user hide earnings
Azezasayed user hide earnings
MUSTAFA Hatam achieve

$1.99

this week
Ramy Ayman user hide earnings
Ahmed achieve

$1.10

this week
MOHAMED ESSAM achieve

$0.82

this week
ايمان خشاشنة user hide earnings
MUHAMMAD85 achieve

$0.66

this week
shady magdy دكتور جامعي achieve

$0.63

this week
حلوى المقروط الجزائرية

حلوى المقروط الجزائرية

تعد حلوى “المقروط “من أشهر أنواع الحلويات الجزائرية، تزيّن موائدهم في الأفراح والمناسبات والأعياد الدينية.

هذا وتعتبر حلوى “المقروط” من أقدم الحلويات فهي بدورها علامة مسجلة بالمطبخ الجزائري قبل 8 قرون، وتعد حلوى مختلف المناسبات الدينية مثل عيدي الفطر والأضحى، وترتبط أيضا بـأي مناسبة فرح في بيوت الجزائريين، وله تسميات عدة على غرار “المقروض” أو “المقرود”.

كما توجد أنواع مختلفة منه في الجزائر، إذ تشتهر العاصمة ومدن وسط البلاد بـ “مقروط اللوز” الذي يكون محشوا باللوز، فيما تختص مناطق شرق الجزائر بـ “مقروط الغرس”، وهي عجينة التمر.

أصل المقروط: 

ورد في كتاب “الطبخ في المغرب العربي والأندلس في عهد الموحدين” للمؤلف “الأندلسي المجهول” بأن أصل حلوى “المقروط” من ولاية بجاية الساحلية التي تقع شرق الجزائر منذ القرن الـ 12 ميلادي، وكان يسمى حينها بـ “الخوشكلان”.

و”الخوشكلان” وفق ما ورد في الكتاب هو اليوم “المقروط باللوز”، حيث كان يعد من السميد الخشن، ويعجن بالكثير من السمن والزيت الطازج، ويضاف إليه القليل من الماء ولا يعجن كثيرا حتى لا يجف العجين، ثم يأخذ اللوز والسكر المقشر في أجزاء متساوية ويمكن أن يكون السكر أكثر من اللوز، ويضرب حتى يصبح مثل المعجون ويوضع في إناء.

ويضاف إليه القرنفل بكميات لازمة وقليل من “المصطكى” والكافور المذاب في ماء الورد، وباستخدام السكين يشكل ملفات حلقات ونصف دائرة أو كريات صغيرة، ثم يقلى في الزيت الطازج، ويصفى بعدها ويرش بالسكر المطحون.

في مقابل ذلك، ترجح فرضيات أخرى أن أصل هذه الحلوى التقليدية يرجع إلى مدينة القيروان في تونس الحالية، حيث انتشر المقروض الملقب بحلويات الأغالبة تقريبا في مجال توسع الدولة الاغلبية، في حين ترجح فرضية أخرى أن أصلها يرجع إلى واحات وادي ميزاب والهضاب السطايفية في الجزائر.

أنواعه:

تختلف أنواع المقروط وطريقة صنعها، منها مقروط الكوشة (الفرن)، ومقروط اللوز، ومقروط الشهدة.

كما نشأت في السنوات القليلة الماضية أنواع عديدة من المقروط، ناهزت أعدادها قرابة 20 نوعاً مختلفاً، حسب الذوق والمنطقة.

ومنها ذات الأحجام الصغيرة، ومنها ما يختلف بحسب المواد المستعملة في إعداده، كاستعمال الفرينة بدلاً من السميد، ومنها ما يختلف حشوها كاللوز بدل التمر، أو الاختلاف في طريقة الطهي كتحميرها بدلاً من قليها في الزيت.

  • مقروط التمر :

وتطورت صناعة المقروط بعد ذلك في الجزائر، ليتم إعداده بعجينة التمر، وبعد انتقال “مقروط اللوز” إلى بعض مدن الجنوب الجزائري منها ولاية بسكرة المعروفة منذ عدة قرون بأجود تمورها أبرزها “دقلة نور”، استغل صحراويو الجزائر ذلك واستفادوا من محصولهم الفلاحي في إعداد صنف جديد من المقروط بالتمر ليشاع بعد ذلك.

طريقة تحضير حلوى “المقروط”:

المكونات:

2 كيلات من السميد الخشن، كيلة من السميد المتوسط، نصف كوب زبدة، ماء زهر لجمع العجينة، نصف ملعقة صغيرة ملح، 1 كيلوجرام من “الغَرْس”، ملعقة واحدة كبيرة قرفة مطحونة، ربع ملعقة صغيرة قرنفل، ماء زهر لعجن الغرس، نصف كوب زيت نباتي لجمع الغرس، عسل مخفف بماء الزهر لتعسيل المقروط، أما عن طريقة التحضير: يخلط السميد والملح والزبدة الذائبة وتخلط جيداً إلى أن يمتص الخليط كل الزبدة، ثم يبلل العجين الناتج بماء الزهر مع جمعه إلى أن تتشرب ماء الزهر وتصبح طرية، ثم تغطى العجينة وتترك لترتاح يوما كاملا لكي تمتص وتتشبع بالسوائل.

في اليوم التالي، نأخذ كمية من العجينة ونطريها براحة اليد ثم تشكل لولب، نضع حفرة على كل طول اللولب ونضع فيه حشوة التمر ثم ترجع أطراف العجينة على الحشوة لكي تغطيها وتغلف جيداً، ثم تُنقش بالطابع ويرسم عليها شكل وردة أو أي شكل آخر وتقطع مربعات بزوايا طويلة نوعاً ما، ثم تُرص في الصينية الحبة جنب الأخرى بحيث تلتقي الحشوة ببعضها.

ثم تدخل الصينية الفرن لتخبز ما بين 25 إلى 30 دقيقة حسب حجم الحبات مع مراقبة الفرن إلى أن تحمر قليلاً.

وعندما يخرج من الفرن، إما يعسل في نفس الوقت في العسل المخفف بماء الزهر والبارد أو يترك ليبرد ويعسل عند التقديم و المذاق جد رائع .

comments (0)
please login to be able to comment
similar articles
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.